web analytics
هكذا تخدعنا أعيننا

هكذا تخدعنا أعيننا – سلسلة تبسيط العلوم

ربما تساءلت ذات مرة “هل يسير القمر حقاً معنا؟”، أو ذهبت لعرض فيلم ثلاثى الأبعاد وشعرت بالأشياء تقترب منك رغم معرفتك أنها بشاشة العرض.
  

تشبيه طريقة عمل كلتا العينين معاً بآلة التصوير الرقمى هو تشبيه غير دقيق؛ فعمل كلتا العينين معاً يضفى بعد ثالث للصورة على عكس آلة التصوير التى تصور بعدين اثنين فقط.

ولنعلم كيف يحدث هذا عليك بالتجربة الآتية:

  • أولاً قم بالإمساك بهاتفك الخلوى وانظر له من إحدى جانبيه
  • ثانيا قم بمده على استقامة إحدى العينين وقم بإغماض الأخرى.

إذا قمت بتلك الخطوات سترى شكل مستطيل لجانب هاتفك الخلوى دون أن ترى البعد الثالث – شاشة الهاتف – وهو العمق ولترى صورة ثلاثية الأبعاد لهاتفك ما عليك إلا أن تفتح العين التى أغمضتها.

   

 

كيف حدث هذا ؟!

توجد مسافة بين العينين البشرية تقدر في المتوسط حوالي 62 ملليمتر تلك المسافة هى المسؤلة عن رؤيتنا الأشياء ثلاثية الأبعاد، يخرج من كل عين شعاع ليرى الصورة من زاوية مختلفة قليلاً عن العين الأخرى مما يجعل الأشياء مجسمة حيث نستطيع أن نرى البعد الرأسى و الأفقى و العمق.

ماحدث فى التجربة هو أنه عندما وضعت جانب هاتفك مع استقامة إحدى العينين وأغمضت الأخرى منعت عقلك من تكوين صورة أخرى من زاوية أخرى للهاتف.

 

خدعة القمر     

ما سر خدعة القمر؟

تعتمد خدعة القمر ايضاً على المسافة بين العينين حيث أن المسافة بين الأرض والقمر أكبر بكثير من المسافة بين العينين؛ ونتيجة لذلك فإننا عندما ننظر للقمر عند سيرنا لا يوجد تغيير يُذكر فى الصورتين اللتين تتلقاهما كل عين على حدى؛ ولأن المسافة بعيدة فقد تظل تنظر لنفس الصورتين لمدة حتى تتلقى صورتين أخرتين هنا تدرك أن القمر يتحرك.

وللتأكد انظر من سيارتك على الأشياء بالخارج من الأقرب إلى الأبعد، ستجد تغير فى سرعة الأشياء من حولك؛ كلما ابتعدت ظننت أن الاشياء البعيدة تتحرك ببطأ عن تلك القريبة! نعم إنه نفس السبب. تتلقى العين أكثر من صورة لأكثر من زاوية للأشياء القريبة أكثر من تلك التى تتلقاها للأشياء البعيده.

ويرجع هذا التغير لأن كل عين تخرج شعاع بصرى لترى الشئ المراد أن تراه. عند ابتعاد الأشياء تقترب تلك الأشعه من التوازى فترى صورة واحدة بكلتا العيتين وتظل تراها لمدة بسبب عدم اختلاف زاوية الرؤيه كثيراً – كآلة التصوير – وعند اقتراب الاشياء تتقاطع تلك الأشعه لترى صورة من زوايا مختلفه لنفس الشئ، و كل لحظة تمر تسجل صورتين مختلفتين .

فى المرة المقبلة التى تذهب إلى مكان جديد عند صعودك الدرج جرب أن تغمض احد عينيك وتصعد وسوف تواجه مشقة أثناء فى الصعود.

وهكذا تخدعنا أعيننا !

  • كتابة وإعداد: Marwan Tamer 
  • مراجعة وتدقيق: فريق محاضرات وكورسات

2 تعليقان

  1. هل إلى الآن يعتقد الناس أن الرؤيا تعتمد على شعاع يخرج من العين اظن الحسن بن الهيثم دحض تلك النظرية من حوالي ألف سنة

    • القصد من كلمة شعاع مش انى العين هى اللي بتبصر الاشياء المقصود هو بالشعاع المسافه المستقيمه من العين للشئ اللى بتبص عليه .
      المقصود مش فكره ان العين هى اللى بتشوف خالص المقصود
      بكلمة شعاع هو تمثيل بس للمسافه
      زى بالظبط نفس التعبير ف دروس المنظور لثانوية عامه و دروس الاسقاط ف هندسة بنمثل المسافه ديه بشعاع البصر او خط النظر ” زى مبنقول عليه” .

      الإجابة من الزميل: مروان تامر (كاتب المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *