web analytics
المهارات الشخصية

5 مهارات شخصية لا غنى عنها للنجاح في عملك!

لا تختلف المهارات الخاصة بالنجاح في الحياة عن تلك المهارات التي يجب أن يكتسبها الإنسان من أجل تحقيق ذاته في حياته المهنية والعملية. فالنجاح منظومة متكاملة لا يمكن تجزئتها، ومن أجل بناء هذه المنظومة نقدم لكم من خلال سطور هذا المقال مجموعة من النصائح والمهارات سواء كانت مهارات شخصية أو اجتماعية، والتي يجب اكتسابها لتحقيق النجاح والوصول لأعلى المراتب والدرجات.
  

1- العمل تحت ضغط «Work under Stress»

على الرغم من أن كثير من الشباب العربي يضيفون عبارة (أجيد العمل تحت ضغط) للسيرة الذاتية الخاصة بهم، إلا أن الحقيقة هي أن نسبة كبيرة منهم لا تعي المعنى الحقيقي لهذه العبارة! فإذا ما تم وضعهم تحت ضغوط عمل حقيقية، ربما لن يستطيعوا تحقيق المطلوب منهم بنجاح!

لذلك يجب على الإنسان أن يُأقلم نفسه على القيام بالعمل تحت الضغط، وأن يدرب نفسه على تحمل ظروف العمل المختلفة فهذا الأمر سوف يساعده ليس فقط في حياته المهنية إنما في حياته الشخصية أيضاً.

2- الحديث اللبق

طريقة التعبير عما يجول في خاطرنا وما نطمح للوصول له، قد تحدد بدرجة كبيرة إمكانية وصولنا لهذه الأشياء. يُدرك العاملون في مجال التسويق بشكل خاص ما يمكن أن تقوم به الكلمة الطيبة والأسلوب الاحترافي في اختيار الكلمات للوصول للأهداف المرجوة.

هذا الأمر يشمل اختيار الألفاظ والكلمات المناسبة أثناء الحديث مع زميلك أو رئيسك في العمل؛ فضلاً عن أهمية الاستماع لأراء الآخرين وحسن الإنصات لهم

3-  تحليل وقراءة لغة الجسد «Body Language»

على الرغم من صعوبة اتقان هذه المهارة، إلا أن من يستطيع أن يقرأ لغة جسد الآخرين فإنه سوف يُصبح قادراً على استنتاج ما يفكرون فيه وما سيقدمون عليه من قرارات. ففي واقع الأمر لا يعبر الإنسان بالكلمات سوى عن أقل من 1% مما يجول في خاطره ويفكر فيه. ووحدهم القادرون على قراءة لغة الجسد هم من يستطيعون معرفة باقي الأفكار.

من يملك هذه المهارة سيحقق في حياته الشخصية – والعملية وحتى العاطفية – نجاحات غير مسبوقة بشكل أشبه بالمعجزات!

 

النجاح في العمل

   
4- الالتزام بالمواعيد والوعود

على الرغم من أن هذه المهارة لا غنى عنها للمرء في حياته عموماً ومن المُفترض توافرها لدينا جميعاً، لكن للأسف نعاني في مجتمعاتنا العربية من نسبة لا يُستهان بها من الأشخاص لا يستطيعون الالتزام بالمواعيد والعهود والوعود التي يقومون بتقديمها.

أمّا هؤلاء الذين يستطيعون الالتزام بمواعيدهم ووعودهم فهم يحوزون قمة الاحترام من زملائهم في العمل، وحتى أصدقائهم وأفراد عائلاتهم.

5- تنظيم الوقت 

تنسجم هذه المهارة مع المهارة السابقة، فمن يريد النجاح في حياته الشخصية والعملية عليه بتنظيم وقته وساعات عمله، وأيضا عليه ألا ينسى ضرورة أن يعطي الحق لجسده للراحة والنوم، فالعقل السليم في الجسم السليم، 

هذه ليست كل المهارات التي سوف تحتاج إليها في العمل إنما هناك مهارات شخصية كثيرة!
هل هناك مهارات أخرى تقترح إضافتها للمقال ؛
رجاء أخبرنا بها عبر التعليقات …
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *