10 نصائح دراسية لطلاب الفرقة الأولى بكلية العلوم

1- سمعت كثيراً من زملائي وأساتذتي بالمرحلة الثانوية أن كلية العلوم صعبة ؟ فما مدى صحة هذا الكلام؟

مسألة الصعوبة في الدراسة أو المُقررات أو الاختبارات الدراسية سواء في كلية العلوم أو في غيرها من الكليات فهي عملية نسبية بحتة تختلف من شخص لآخر ولا تعتمد بأي حال على طبيعة المواد التي تُدرس؛ فلا يمكن أن نصف مثلاً كلية بأن دراستها سهلة وأخرى بأنها شاقة؛ لكن في المُجمل فالأمر يعتمد بشكل رئيسي على عدة أشياء منها:
– الانتظام في حضور المحاضرات والتدريبات المعملية (السكاشن)
– قراءة المحاضرات جيداً فور انتهاء اليوم الدراسي
– طبيعة الكلية التي التحقت بها (كلية نظرية: مثل الآداب؛ أو عملية: مثل الطب، أو العلوم)
– الاجتهاد والمثابرة

نستخلص مما سبق أن كلية العلوم ليست صعبة بدليل أن الكثيرين قد تميزوا بها وأثبتوا تفوقهم وهم مثلك تماماً ولا يختلفون عنك في شئ.

ما هي أقسام كلية العلوم؟

هناك تخصصات أو أقسام أساسية تتوفر في معظم كليات العلوم على مستوى العالم؛ وأخرى غير أساسية بمعنى أنها قد تكون مُتاحة في جامعة وغير مُتاحة في جامعة أخرى. وهي كما يلي

أقسام أساسية
– الكيمياء
– الفيزياء
– الاحياء ويشمل (النبات، الحيوان، والحشرات)
– الرياضيات

أقسام غير أساسية
– جيولوجيا البترول
– الاحياء الدقيقة
– الجيوفيزياء
– الفيزياء الحيوية
– التقنية الحيوية
– علوم البحار
– علوم البيئة
– الفلك والفضاء
– الإحصاء
– علوم الحاسب 

«4 نصائح لاختيار تخصصك في كلية العلوم»

نصائح دراسية لطلاب الفرقة الأولى بكلية العلوم

3- ماذا عن طبيعة الدراسة بالكلية؟

الدراسة بكلية العلوم شأنها شأن العديد من الكليات العلمية الأخرى مثل الطب والهندسة، تبدأ باختبار نصف الترم بعد حوالي 6 أسابيع من بداية الدراسة، ثم اختبار عملي في خلال شهر تقريباً، وفي نهاية الفصل الدراسي هناك الاختبار النهائي وغالباً ما يشمل حوالي 60 أو 50% من المجموع الكلي للمادة.

4- ما الفرق بين التخصص الخاص والمزدوج؟

التخصص الخاص أو المنفرد هو أن تدرس مجالاً واحداً بتعمق لتحصل على شهادة البكالريوس في هذا المجال؛ أما التخصص المزودج فيشمل دراسة مجالين مختلفين بينهما بعض الترابط مثل (الكيمياء والجيولوجيا، الفضاء والفلك، الفيزياء والرياضيات).

5- كيف يتم تقسيم الدرجات؟

الأمر يختلف من كلية لأخرى وفقاً للقواعد واللوائح التي تعمل بها؛ لكن في العموم يكون التقسيم كالآتي:
– 20% لاختبار نصف الترم 
– 30% للاختبار العملي
– 50% للاختبار النهائي

كما ذكرنا سابقاً ليس بالضرورة أن تجد هذا النظام في الجامعة التي التحقت بها؛ لكن أغلب الكليات تعتمد في الأساس على مبدأ غاية في الأهمية ألا وهو عدم التركيز على الاختبار النهائي كأساس لنجاح واجتياز المادة ويتم توزيع جزء كبير من الدرجات ما بين اختبارات في المحاضرات، أو واجبات منزلية، أنشطة، أسئلة شفوية، اختبار نصف الترم وكذلك العملي. 

« 35 قاعدة للتفوق في الدراسة الجامعية »

كيف يتم تقسيم الدرجات؟

6- ما هو نظام المحاضرات؟

أغلب الكليات تعتمد نظام الساعات المعتمدة (Credit-Hour System) عن طريق وضع عدد معين من الساعات الأكاديمية التي يجب أن يدرسها الطالب للتدرج في السنوات الدراسية بالكلية.

7- ما هي المصادر التي يجب أن أعتمد عليها في المذاكرة؟

بكل ثقة أقول (المُحاضرة) وبعدها يأتي الكتاب الجامعي كما يُمكنك أيضاً الاستعانة بمكتبة الكلية أو القسم بعد التحدث مع أساتذتك لترشيح بعض المراجع الجيدة في التخصص الذي تريده، وحاول ألا تستعين بأي مصادر خارجية أخرى مثل الورق الخاص بالدروس أو الكورسات إلا في حالات الضرورة القصوى.

8- هل الدراسة في كلية العلوم باللغة العربية؟

معظم كليات العلوم في كافة الدول العربية تعتمد اللغة الإنجليزية كلغة أساسية للتعلم مما يعني أن أسلوب الدراسة والاختبارات والكتب سوف يكون مُتاحاً باللغة الإنجليزية؛ لذا حاول أن تُطور من قدراتك في هذه اللغة. عموماً وبمرور الوقت سوف تعتاد على هذا الأمر. 

« 12 نصيحة للتغلب على اللغة الانجليزية في الكليات العلمية »

ما هي المصادر التي يجب أن أعتمد عليها في المذاكرة؟

9- هل أقوم بعمل ملخصات لمحاضراتي بخط مُنسق فور عودتي من الكلية كل يوم؟

لا أُفضل هذا الأمر واعتبره مضيعة الوقت؛ كما ينبغي أن تعلم جيداً أنك مُلزم بقراءة واستذكار ما تعلمته يوماً بعد يوم حتى لا يتراكم المحتوى وتضطر لقراءة كم كبير جداً في وقت قليل!

10- أريد أن أعمل بالجامعة فور تخرجي كمحاضر؛ فماذا يجب أن أفعل لتحقيق هذا الهدف؟

لا نجاح بدون تعب! يجب عليك أن تعمل بجد في خطة واضحة لتحقيق ما تحلم به. بالنسبة للتعيين بالجامعة في وظيفة مُدرس فمظعم الجامعات تقوم بتعيين أوائل الدفعة فقط؛ حاول ألا يقل تقديرك النهائي بأي حال من الأحوال عن (جيد جداً مع مرتبة الشرف).

هل هناك استفسارات أو أسئلة أخرى تدور في ذهنك
ولم تجد لها إجابة هنا… رجاء أخبرنا بها عبر التعليقات

2 تعليقان

  1. ممكن سؤال بخصوص النقطة السابعة الخاصة بالمصادر التي يجب الاعتماد عليها في المذاكرة. هل تنصحون بعدم الاعتماد على الكورسات كوني اعتقد انها طريقة مفيدة لتوسيع فهم الطالب خاصة تلك المقدمة من طرف مواقع مرموقة مثل كورس ايرا او غيرها. (مع العلم انني في بداية دراستي الجامعية و بالتالي ربما لا املك خبرة كافية عن الموضوع). شكرا جزيلا على موقعكم التعليمي هذا. انه حقا لرائع. جزاكم الله خيرا.

    • المقصود بالكورسات هي الدروس الخصوصية وليس المساقات المُتاحة على مواقع التعلم الذاتي مثل كورسيرا وغيره … جزانا الله وإياكم وبالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *